نفاذ

تهدف نفاذ إلى أن تكون مصدراً أساسياً لنشر مقالات حول آخر الابتكارات في مجال نفاذ تكنولوجيا المعلومات. تصدر المجلة فصلياً باللغتين الإنجليزية والعربية.

جعل وسائل التواصل الاجتماعي متاحة للجميع – تويتر

جعل وسائل التواصل الاجتماعي متاحة للجميع – تويتر

جعل وسائل التواصل الاجتماعي متاحة

Making Social Media Accessible for All – Twitter

ستعرض هذه المقالة بعض الطرق التي صُممت بها منصة تويتر لتكون في متناول الأشخاص ذوي الإعاقة، وبالتالي تمكين الجميع من مشاركة المحتوى والوصول إليه بطريقة أكثر منطقية.

تعد المقالة جزءًا من سلسلة “نفاذ” التي تركز على الطرق المختلفة التي تنفذ بها منصات التواصل الاجتماعي الرئيسية أساسيات الوصول والتصميم الشامل لمواقعها الإلكترونية وتطبيقاتها. ففي الوقت الذي أصبح فيه استخدام هذه المنصات بشكل متزايد لتحل محل وسائل الإعلام التقليدية وحتى أدوات التعاون في أماكن العمل، يصبح من المهم التأكد من وجود موارد كافية لتمكين مجتمع الأشخاص ذوي الإعاقة من النفاذ إليها واستخدامها على قدم المساواة مع بقية العالم.

حول تويتر

تويتر عبارة عن منصة وشبكة اجتماعية للتدوين المحدود ينشر المستخدمون عبرها رسائل ومشاركات تعرف باسم التغريدات حيث يتفاعلون من خلالها مع البيئة المحيطة بهم وبقية المستخدمين. ويمكن للمستخدمين المسجلين تحميل التغريدات وإبداء الإعجاب بها وإعادة نشرها كتغريدة، ولكن يمكن للمستخدمين غير المسجلين قراءتها فقط. كما يمكن الوصول إلى تويتر عبر متصفح أو خدمة الرسائل القصيرة (SMS) أو برنامج تطبيق الجهاز المحمول (“app”). اقتصرت تغريدات تويتر في البداية على 140 حرفًا ثم تضاعفت إلى 280 حرفًا في نوفمبر 2017. وبالنسبة لمعظم الحسابات، تظل التغريدات الصوتية والمرئية مقيدة بـ 140 ثانية فقط.

تم تأسيس منصة تويتر في مارس 2006 وإطلاقها في يوليو لنفس العام. وبحلول عام 2012، تم نشر 340 مليون تغريدة يوميًا من قبل أكثر من 100 مليون شخص، وتم تقديم 1.6 مليار طلب بحث يوميًا بواسطة الخدمة. وكان تويتر أحد المواقع العشرة الأكثر زيارة في عام 2013 ووُصف بـ “خدمة الرسائل القصيرة على الإنترنت”. كما كان لدى تويتر أكثر من 321 مليون مستخدم نشط على أساس شهري في عام 2018.

الوصول إلى تويتر

مع وجود أكثر من 285 مليون مستخدم يعانون من إعاقات بصرية في جميع أنحاء العالم، سيكون لمنصة تويتر قابلة للنفاذ بلا شك تأثيرًا عميقًا على المجتمع.

يحتوي تويتر في الغالب على تغريدات نصية، والتي يمكن النفاذ إليها افتراضيًا وقراءتها بواسطة قارئ الشاشة، ولكن غالبًا ما يستخدم الأشخاص الصور ومقاطع الفيديو للتغريد، فيجب قبل النشر التحقق من إمكانية قابلية المحتوى للنفاذ. عندما يتم التغريد من خلال الصور باستخدام تطبيق تويتر على نظاميIOS أو Android أو على موقع تويتر، يكون هناك خيار لكتابة وصف للصور حتى يتمكن المزيد من الأفراد، بما في ذلك المكفوفين أو ضعاف البصر، من النفاذ إلى المحتوى، حيث يساعد عرض الصور الجيدة والموجزة والغنية بالمعلومات الأشخاص على فهم كل ما يتعلق بالصورة.

تم تصميم تويتر بطريقة تسمح للمستخدمين الذين لديهم برامج قراءة الشاشة بالوصول السريع إلى التطبيق. وهذا يعني أنه يمكن للشخص الكفيف الوصول إلى التطبيق بالكامل عن طريق إشارات مسموعة من خلال تشغيل وظيفة “فويس أوفر” Voiceover على أجهزة كمبيوتر IOS أو Apple . كما تتوفر هذه الوظيفة على أنظمة ويندوز (JAWS أو NVDA) وأندرويد (Talkback).

وفيما يلي بعض النصائح لجعل تويتر قابل للنفاذ إلى أكبر قدر ممكن:

وصف الصورة

هناك خيار لإنشاء وصف أثناء التغريد باستخدام الصور.

يتم ذلك من خلال الانتقال إلى: الإعدادات > العرض والصوت > إمكانية الوصول وتشغيل تكوين وصف الصور.

وفي المرة التالية التي يتم فيها إرفاق صورة بإحدى التغريدات، سيظهر زر إضافة وصف في أسفل التغريدة. سيؤدي الضغط عليه إلى نقل المستخدم إلى شاشة وصف الصورة، حيث سيتمكن من إضافة وصف للصورة يصل إلى 420 حرفًا، وغالبًا ما يُعرف بالنص البديل أو النص البديل للمستخدمين ذوي الاعاقة البصرية.

ومع ذلك، لن يظهر الوصف كجزء من التحديث الرئيسي، ولكن سيتمكن الأشخاص ذوي الإعاقة البصرية من الوصول إلى الوصف عبر التكنولوجيا ​​المساعدة (على سبيل المثال، قارئات الشاشة وعارضات برايل).

تباين الألوان

يمكّن تويتر المستخدمين من تحسين تباين الألوان بين النص وألوان الخلفية الخاصة بالمنصة، مما يسهل قراءة النص.

يحتوي إعداد إمكانية الوصول لتطبيق الويب الآن على زر تبديل جديد من أجل “زيادة تباين الألوان”، وعند تشغيله، يقوم الزر بتنشيط الألوان عالية التباين لمكونات واجهة المستخدم، ويجعل وضع التباين العالي استخدام تطبيق تويتر ويب أسهل للأشخاص ذوي الإعاقات البصرية.

يمكن للمستخدمين تنشيط الميزة من الإعدادات > إمكانية الوصول > الرؤية > زيادة تباين الألوان.

استخدام المؤشرات في التغريدات

يجب استخدام المؤشرات قبل الارتباطات التشعبية للتأكد من أن المستخدمين ذوي الإعاقة البصرية يعرفون ما يمكن توقعه “[PIC] للصور و [VIDEO] لمقاطع الفيديو و [AUDIO] للصوت”.

ممارسة طريقة وضع الوسومات الاجتماعية

إذا كان المستخدم يستخدم في رسائله @S أو #S، فيجب عليه دائمًا وضعها في نهاية التغريدات. عادة ما تكون هذه ممارسة جيدة على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل عام، ولكنها مفيدة أيضًا لمن يستخدمون برامج قراءة الشاشة. بالإضافة إلى ذلك، من الأفضل كتابة الحرف الأول من كل كلمة بأحرف كبيرة (وهذا ما يسمى CamelCase) أثناء استخدام علامات التصنيف التي هي كلمات مركبة، مثل “#AssistiveTechnology”.

استخدام الكلام النصي

يقيد تويتر عدد الأحرف، لكن ذلك لا يعني أن استخدام الاختصارات الشائعة مثل U و tho و K وما إلى ذلك أمرًا ذكيًّا، فقد يبدو من الغريب أن يقرأ قارئ الشاشة هذه الكلمات، لذا يُنصح باستخدام كلمات كاملة. وبالمثل، من الأفضل إما تجنب الاختصارات حيثما أمكن أو كتابتها بشكل كامل بعد الاختصار.

الخاتمة

هناك طرق مختلفة لتطبيق منصات التواصل الاجتماعي الرئيسية لأساسيات الوصول والتصميم الشامل لمواقعها الإلكترونية وتطبيقاتها. ففي الوقت الذي أصبح فيه استخدام هذه المنصات يحل بشكل متزايد محل وسائل الإعلام التقليدية ووسائل التعاون في مكان العمل، من المهم التأكد من وجود موارد كافية لتمكين مجتمع الأشخاص ذوي الإعاقة من الوصول إليها واستخدامها على نحو متكافئ مع سائر المستخدمين. تم تصميم تويتر بطريقة تسمح للمستخدمين الذين لديهم برامج قراءة الشاشة بالوصول السريع إلى التطبيق، فهو يحتوي في الغالب على تغريدات نصية، والتي يمكن الوصول إليها افتراضيًا وقراءتها بواسطة برامج قراءة الشاشة، وطالما أنه غالبًا ما يتم استخدام الصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو في التغريدات، فينبغي التحقق قبل النشر من إمكانية الوصول إليها وإضافة نص بديل وتسمية توضيحية أو تعليقات نصية مغلقة عند الحاجة.

Share this